اخبار العراق 

وفاة رئيس الجمهورية العراقي "جلال الطالباني" عن عمر ناهز الـ 80 عاما


 

 

 

 

النخيل-توفي رئيس جمهورية العراق جلال الطالباني، الثلاثاء، عن عمر ناهز الـ 80 عاما.

وقال مصدر طبي في حديث اعلامي إن رئيس الجمهورية جلال الطالباني توفي اليوم، في إحدى مستشفيات بغداد، إثر تدهور سريع في حالته الصحية.

وكان مصدر مطلع، أكد في وقت سابق من اليوم الثلاثاء، بأن حالة رئيس الجمهورية جلال الطالباني الصحية تدهورت بشكل كبير وأنه دخل في حالة غيبوبة.

وتنص الفقرة ثالثا من المادة 72 من الدستور العراقي، على أن يحل نائب رئيس الجمهورية محل رئيس الجمهورية عند خلو منصبه لأي سبب كان وعلى مجلس النواب انتخاب رئيس جديد خلال مدة لا تتجاوز ثلاثين يوما من تاريخ الخلو.

ويعد الطالباني واسمه جلال حسام الدين واحداً من أبرز الشخصيات الكردية في التاريخ العراقي المعاصر، وهو محام أساساً،  تخرج من كلية الحقوق في جامعة بغداد.

مارس العمل الاعلامي ثم السياسي، متدرجاً في صفوف الحزب الديمقراطي الكردستاني بقيادة مصطفى البارزاني حتى وصل الى منصب عضو قيادة.

ثم ذهب مع عدد من السياسيين لتاسيس حزب منفصل في عام 1975وسمي الاتحاد الوطني الكردستاني، زترأس الطالباني الحزب حتى آخر يوم في حياته، الذي يعد احد الحزبين الحاكمين في اقليم كردستان العراق، ومن قادته برهم صالح، وفؤاد معصوم وآخرين.

وبدأت حقبة جديدة في حياة الطالباني السياسية بعد الحرب الاميركية في عام 2003، حيث تولى الطالباني رئاسة العراق في أبريل 2005 بعد أول انتخابات عامة تأتي عقب الحرب، ليكون بذلك أول زعيم غير عربي يرأس دولة عربية في التاريخ المعاصر، ثم اعيد انتخابه رئيسا للجمهورية العراقية في أيار 2006 في ظل الدستور العراقي الجديد.

 

♦ الجعفري للمالكي :التحالف الوطني هو الأكبر وليس دولة القانون
♦ نشوب "حرب الرؤوس المقطوعة" بين النقشبندية وداعش في بعقوبة
♦ مطاليب المجلس الأعلى من المالكي قبيل تشكيل الحكومة
♦ "جهاد النكاح" يخترق ويغزو جيش الاحتلال الاسرائيلي
♦ فؤاد معصوم يكلف المالكي بتشكيل الحكومة
♦ مذيع الجزيرة جمال ريان يصف مصر بـ"زبالة الدنيا والآخرة"
♦ دمر 95% من أنفاق غزة.. "يديعوت أحرونوت" تصف السيسي بـ"الجار الصالح"
♦ مقتدى الصدر لـ"داعش" :سأحتفظ بالرد وأنتم لا تستحقون الحياة
♦ النجيفي :أهالي الموصل بدأوا بانتفاضة شعبية لطرد داعش واستعادة مدينتهم
♦ مقتل 200 عنصر من "داعش" بينهم عرب الجنسية بقصف تجمع لهم شمالي بغدا

تعليقات الزوار

الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني