اخبار العراق 

تبرئة قيادي بحزب الله اللبناني تتهمه أمريكا بالارهاب وقتل خمسة جنود أمريكيين في العراق


 

 

 

 

النخيل-أعلن مسئول في المجلس القضائي العراقي أن محكمة عراقية برأت لبنانيا، كانت تحتجزه القوات الأمريكية للاشتباه في ضلوعه بقتل خمسة جنود أمريكيين، مشيرة إلى أنه لا توجد أدلة كافية ضده.

وقال المسئول الذي تحدث شريطة عدم الكشف عن هويته إنه سيتم إحالة علي موسى دقدوق بشكل تلقائي إلى الاستئناف، وأنه سيبقى محتجزا حتى ذلك الوقت، حتى بعد أن برأته المحكمة الأسبوع الماضي".

وفي رسالة بعثوا بها يوم الخميس الماضي، أعرب أعضاء جمهوريون في اللجنة القضائية في الكونجرس الأمريكي عن قلقهم من أن هذا القرار يعني أن دقدوق قد يطلق سراحه نهائيا، داعين للضغط على إدارة باراك أوباما لمعرفة خططها للتعامل مع قضيته وفقا لصحيفة "الجريدة" الكويتية.

وأضافت الرسالة الآن محكمة عراقية برأت دقدوق من أي تهم جنائية بموجب القانون العراقي، وكما كنا نخشى نحن وكثير من المراقبين، يتم إطلاق سراحه دون أن يحاسب على جرائمه ضد الولايات المتحدة وجنودها فيما وكان الجيش الأمريكي سلم دقدوق إلى الذي كان آخر معتقل لديها، إلى السلطات العراقية، في ديسمبر الماضي، بعد أن تلقى تأكيدات بأنه سيقدم للعدالة.

ودقدوق المحتجز لدى الأمريكيين في العراق منذ عام 2007، متهم بالتورط في قتل العديد من الجنود الأمريكيين في العراق، ويخشى الأمريكيون أنه سيصبح حرا طليقا بعد الانسحاب دون أن يواجه محاكمة.

واعتقل دقدوق، العسكري البارز من القوات الخاصة التابعة لتنظيم حزب الله اللبناني في مارس عام 2007، ويُعتقد أنه لعب دورا محوريا في الهجوم الذي أودى بحياة خمسة جنود أمريكيين في كربلاء في يناير من نفس العام.
 

♦ العلاقات الكردية - التركية على المحك بسبب تعاملات بارزاني مع اسرائيل
♦ ابرز ما بحثه بان كي مون والسيد السيستاني
♦ ملابسات قتل السفير الأمريكي.. معلومات خطيرة وحقائق تكشف للمرة الأولى
♦ "داعش" تنشر صوراً لرؤوس عناصر من الجيش بعد قطعها
♦ فؤاد معصوم رئيساً لجمهورية العراق خلفاً لجلال الطالباني
♦ الكردستاني :بارزاني مستعد للإنفصال عن العراق
♦ لماذا اختار مسعود البارزاني "فؤاد معصوم" كمرشح لرئاسة الجمهورية العراقية
♦ من هو "فؤاد معصوم" رئيس جمهورية العراق
♦ معصوم يؤدي يمين القسم رئيسا لجمهورية العراق
♦ أنتخاب معصوم لرئاسة الجمهورية خيب آمال بارزاني

تعليقات الزوار

الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني