اخبار العراق 

الفتلاوي تكشف تفاصيل واسباب المشاجرة التي حصلت داخل مجلس النواب مع النائب علي التميمي ؟


 

 

 



النخيل-ذكرت النائب عن إئتلاف دولة القانون الدكتورة حنان الفتلاوي تفاصيل ماحدث في جلسة مجلس النواب ليوم أمس الثلاثاء وقالت الدكتورة الفتلاوي إن ماحصل يوم أمس في مجلس النواب هو ان رئيس المجلس ادرج فقرة تمديد عمل المفوضية الحالية على جدول الاعمال دون ان يأخذ رأي اللجنة المختصة بهذا الموضوع حيث هناك رغبة لتمديد هذه المفوضية لاسباب سياسية معروفة لدى الجميع ومعروف من يسيطر على المفوضية الحالية.

وأضافت الفتلاوي لدى اعتراضي بنقطة نظام ان هذه المسألة يجب حسمها من اللجنة المختصّة ثار حينها النائب عن الكتلة الصدرية "علي التميمي" بطريقة همجية بعيدة عن الدبلوماسية والاصول المتبعة بل وطالب باخراجي من لجنة المفوضية حيث قال :إن النائب الفتلاوي لها عداء شخصي مع المفوضية ولاادري ماعلاقة اختيار المفوضية الجديدة بالقديمة اذا كنا نتحدث عن اختيار واحدة جديدة .

وانا طلبت الحديث بنقطة نظام وقلت له انت تتهمني باني لدي عداء مع المفوضية لانك تدافع عن كريم التميمي لانه ينتمي لكتلة الاحرار الصدرية  فكيف تقولون مفوضية مستقلة !؟.

كذلك أخبرته أنني لم امارس الا دوري الرقابي وكل الملفات التي احيلت الى هيئة النزاهة كانت بعلم وموافقة رئيس المجلس واذا كنتم لاتريدون ان نمارس دورنا الرقابي يجب ان تقولوا لنا ؟؟.

وأضافت النائب الدكتورة حنان الفتلاوي إن جميع الكتل البرلمانية قد تكالبت اليوم من العراقية  الى حزب مسعود البارزاني الى التيار الصدري للانقضاض عليّ لكني والحمد لله لم احزن أو أتأثر لان هذا شيء متوقع وضريبة لكشف الفاسدين واما انزعاجهم مني فهم يجدوني حجر عثرة امام تمرير بعض الاشخاص المنتمين لهم في المفوضية الجديدة .

واما رغبة رئيس المجلس والقائمة التي ينتمي اليها بتمديد عمل المفوضية فتعود الى سببين إثنين ..الاول بسبب موقفهم السلبي من رئيس الوزراء والسبب الثاني انهم يريدون تاجيل الانتخابات القادمة لمجالس المحافظات لانهم يعانون مشاكل داخلية.

وأضافت السيدة الفتلاوي إن شيء مهم وخطير قد حصل وهو اعتراف صريح من الصدريين والحزب الديمقراطي الكردستاني بان الحيدري والتميمي ليسوا مستقلين وبالتالي فإن هذه المفوضية تعتبر غير شرعية .
 
هذا ومن جهة حدثت مشادة كلامية في جلسة مجلس النواب اليوم بين النائب عن كتلة الاحرار النيابية التابعة للتيار الصدري علي التميمي وبين النائبة عن ائتلاف دولة القانون حنان الفتلاوي حول المفوضية العليا المستقلة للانتخابات .   

وذكر مصدر نيابي ان المشادة الكلامية حدثت بين النائبين التميمي والفتلاوي حول استجوابها رئيس مفوضية الانتخابات وادعى التميمي ان النائبة الفتلاوي لديها خلاف شخصي مع مفوضية الانتخابات وعليه لايمكن ان تكون ضمن الاعضاء الذين تم تكليفهم باختيار اعضاء المجلس الجديد للمفوضية.

وكانت النائبة عن ائتلاف دولة القانون حنان الفتلاوي قد كشفت الخميس الماضي عن توقيف رئيس المفوضية العليا المستقلة للانتخابات فرج الحيدري وعضو المفوضية كريم التميمي على خلفية احدى قضايا الفساد التي اثيرت في استجوابها المفوضية في تموز من العام الماضي 2011.

♦ التحالف الوطني يتخلى عن المالكي ويرشح الجلبي وعبد المهدي والخزاعي لرئاسة الوزراء
♦ هكذا باعت تركيا نفط كردستان العراق إلى اسرائيل
♦ ترشيح المالكي نائباً لرئيس الجمهورية
♦ خميش الخنجر يفجر قنبلة من العيار الثقيل ويكشف خفايا علاقة علاوي بالصهاينة ووعدهم بفتح سفارة
♦ المالكي رئيسا للوزراء.. و باقر جبر صولاغ نائبا له
♦ داعش صناعة اميركية اسرائيلية لتدمير حضارة وادي الرافدين
♦ كيف تتلقى داعش الدعم ومن أين
♦ داعش لنساء العراق :الحجاب الكامل وإلا العقاب المغلظ
♦ الرئيس العراقي يرفض طلب المالكي تشكيل الحكومة
♦ البعث :بدأنا أولى صولاتنا ضد عصابات داعش الأرهابية وساعة الحسم اقتربت

تعليقات الزوار

الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني