اخبار العراق 

مذكرات المحامي بديع عارف تميط اللثام عن معلومة خطيرة أدلي بها "صدام حسين" قبيل إعدامه ؟


 

 

 


النخيل-انهى المحامي بديع عارف المراحل الاخيرة لمذكراته المتضمنة كشفا لمحاولات انقلاب وتصفيات لشخصيات في زمن النظام السابق كما تتضمن المذكرات حقائق تتعلق بناظم كزار مدير الامن العام الذي اعدم اثر محاولته الانقلابية وتتطرق الى لقاءاته مع الرئيس السابق منذ كان نائبا للرئيس احمد حسن البكر وكذلك الى موضوع عدنان الحمداني ومحمد عايش والى محاولة احمد الجلبي القيام بمحاولة انقلابية بالاتفاق مع احد مسؤولي الحرس الجمهوري عام 1997.

وقال عارف في بيان ان المذكرات تتضمن معلومات خطيرة على جانب كبير من الاهمية منها رسالة مهمة جدا وجهها عارف الى الرئيس السابق المقبور "صدام حسين" قبل عام من بداية الغزو الاميركي قامت الجماعة المحيطة بالرئيس بحجبها عنه واشترك في ذلك احد القياديين وهو حي يرزق وسكرتيره الخاص عبد حمود واخرون وكان من شأن هذه الرسالة لو اطلع عليها صدام ان تغير مجرى الحرب او تعرقلها.

كما تتضمن المذكرات حقائق تتعلق بناظم كزار مدير الامن العام الذي اعدم اثر محاولته الانقلابية وتتطرق الى لقاءاته مع الرئيس السابق منذ كان نائبا للرئيس احمد حسن البكر وكذلك الى موضوع عدنان الحمداني ومحمد عايش والى محاولة احمد الجلبي القيام بمحاولة انقلابية بالاتفاق مع احد مسؤولي الحرس الجمهوري عام 1997.. ويفضح فيها اسم هذا القائد العسكري اضافة الى لقاءات تمت عبر الدائرة التلفزيونية مع الرئيس السابق والتي زادت عن عشرة لقاءات تمت معظمها بحضور جميع المحامين العراقيين، ويقصد بها محامي الداخل.

واضاف البيان تتطرق المذكرات الى معلومة خطيرة اسر بها صدام الى احد المحامين الذين بقوا معه حتى ايام قليلة قبل اعدامه والتي لم يعلن عنها لحد الان وسيكشف عن مصير الاموال التي قام من اؤتمن عليها بسرقتها مؤكدا ان المذكرات تتطرق ايضاً الى معلومات اخرى يحتفظ بها وستضمن في الكتاب الذي سيطبع في احد دور النشر الاوربية على الاغلب.

يشار الى ان المحامي بديع عارف الذي يمت الى الرئيس العراقي الاسبق صدام حسين بصلة مصاهرة، دخل في نزاع قضائي بالمحاكم الاردنية مع المحامي خليل الدليمي الذي يطالب عارف بدفع تعويض قد يصل الى ملايين الدنانير الاردنية .

♦ العراق جحيم لا يصلح للعيش بقيادة القادمين من الخارج
♦ الإعلام السعودي المغرض.. وليد المعلم في غيبوبة
♦ بالصور.. مرشّح للأنتخابات العراقية على لائحة المالكي يقاتل مع الجيش السوري في سوريا
♦ أمير المؤمنين يقاتل أمير المؤمنين
♦ لا يحق لـ"بشار الأسد" الترشيح للإنتخابات الرئاسية بسبب زوجته
♦ من هو "ماهر عبد الحفيظ حجار" الذي ترشح لإنتخابات رئاسة الجمهورية السورية لمواجهة الأسد
♦ سوات تواجه داعش في الجادرية وبائعات الورد يتحدين الاكراد
♦ المالكي يفرض حالة الطوارئ من دون اعلانها رسميا
♦ سعي إقليمي لجعل عدة محافظات غير خاضعة للدستور بعد الانتخابات
♦ خميس الخنجر يغازل السعودية ويهاجم المالكي ويتهمه بتأجيج الشارع لفشله بحشد التأييد لولاية ثالثة

تعليقات الزوار

الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني